الطريقة الجعفرية بساحة كوم أمبو

دينى - صوفى جعفرى
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ياربِّ صلِّ على النبىِّ وآله ***** وكذا السلام منوَّرٌ بضياءِ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصطفى امام
Admin
avatar

عدد المساهمات : 265
تاريخ التسجيل : 25/09/2011
العمر : 56

مُساهمةموضوع: ياربِّ صلِّ على النبىِّ وآله ***** وكذا السلام منوَّرٌ بضياءِ   الخميس سبتمبر 29, 2011 5:02 pm

قال الشيخ / صالح الحعفرى رضى الله عنه وأرضاه :

ياربِّ صلِّ على النبىِّ وآله ***** وكذا السلام منوَّرٌ بضياءِ

يا سيِّداً ساد الخلائق كلَّها ***** من كلِّ جِنسٍ ثمَّ أهلَ سماءِ

ما ثَمَّ من يُدعى بسيِّدِنا كمن ***** خَتمَ الرسالة صادقَ الأنباءِ

بدرُ الوجودِ وشمسهُ منه الهُدى ***** منهُ المكارمُ سائرُ الأضواءِ

السَّعْدُ فى رؤياهُ إن واجهته ***** أبشِر بخيرٍ صرتَ فى السُّعداءِ

ما خاب من زار النَّبِىَّ محمداً ***** يوماً وجاء إليه فى الفيحاءِ

واستقبلَ القبرَ الشَّريفَ مسلِّماً ***** ومواجهاً من فاقَ للوُجَهاءِ

كنزُ الخليقةِ يومَ حشرٍ يُرتجى ***** يوم الشَّدائدِ فاقَ للشُّفعاءِ

ميمٌ محا ظُلَمَ الوجودِ وظُلمه ***** حاءٌ حبيبُ الله ذى الآلاءِ

دالٌ دعا الخلقَ الجميعَ لربِّهم ***** ودَعَاهُمُ للرَبِّ خَيرَ دعاءِ

وامدَحْ بما شِئتَ الحبيبَ فإنه ***** أهلٌ لمدٍحٍ صادقٌ وثَنَاءِ

ولِمَدحِهِ الأملاكُ تطرَبُ كلَّما ***** مُدِحَ الحبيبُ بحضرةِ النُجَباءِ

قف واستمعْ مدحَ الحبيبِ فإنه ***** يشفىِ القلوبَ برحمةٍ وشفاءِ

لا تنسَ مدحَ محمدٍ إن كنت من ***** أهلِ الحبَّةِ زُمرةَ الصُلحاءِ

فامدَحْهُ واشهد نورَهُ وجمالهُ ***** تَجِدِ النَبىَّ فكن على إصغاءِ

تمتدُّ منكَ الرُّوحُ منه بنظرةٍ ***** لا سيَّما فى طَيْبَةٍ وقُبَاءِ

فى الشامِ والسودانِ والهندِ التى ***** بَعُدَت وأيضاً سائِرَ الأنحاءِ

مَا ثَمَّ ما يحيى الفؤادَ كنظرةٍ ***** من معدن الأسرارِ ذى الإسراءِ

فانهض إليهِ وكن به متَطَيِّباً ***** فهوَ الشِّفاءُ يفوقُ كلَّ دواءِ

لا تنسَ منْ سَعِدَتْ به الدنيا كما ***** فى الخُلْدِ يُدعى سيِّدَ الرُحَماءِ

هو رحمةُ الله التى قدْ أنقذت ***** أهلَ السَّعادةِ من عظيمِ شَقاءِ

من بايع المختارَ بايع ربَّهُ ***** فهو الخليفةُ سيِّد الخُلَفاء

ولَهُ النُّبُوَّةُوالرِّسالةُ بعدها ***** تِلك الخِلافةُ فاستمع لندائى

إنهض إليه وكُنْ به مُستشفِعاً ***** فَهُو الشفيعُ وصَاحِبُ الإيحاءِ

قد جاءَهُ الوحىُ العظيمُ مُنادياً ***** ومُعَلماً من خالق الأشياءِ

ما طاعةُ المُختارِ إلاَّ طاعةٌ ***** للرَبِّ فاشْكُر واهِبَ النَّعماءِ

أنا فى رِحَابك يا أبا الزهراءِ لا ***** تَتْرُكْ مُحِبَّاً جاء للفيحاءِ

يَرجو رِضاكَ وأنتَ أفضلُ مُرتجى ***** ورِضاك عندَ الله خيرُ رضاءِ

فَلَئِنْ رَضيتَ فقد سَعِدتُ وصُحْبَةٍ ***** جَاءوا إليكَ بمدحِهِم وبُكاءُ

فَلأنتَ رَيحانُ القلوبِ ورَوْحُها ***** والحُبُّ منك يُضىءُ للظَّلماءِ

إنِّى سألتُكَ بالكرامِ أئمَّةٍ ***** خُلَفاءُ بَعْدَكَ سَادِةُ الشُهَداءِ

صِدِّيقُ والفاروقُ عثمانٌ علىِ ***** قد نَوَّروا الدُنيا بصِدْقِ وفاءِ

مَنْ حُبُّهُم دِين وهم أهلُ التُقى ***** أَكْرِمْ بهم من سادةٍ فُضلاءِ

مِن أهلِ بيتِكَ مَن هُمُوا أهلُ الرِّضا ***** لا سيَّما بالبَضعَةِ الزَّهراءِ

وكَذاكَ بالسِبطَينِ مَن سادا على ***** أَهْل الخُلُودِ بجَنَّةٍ ورِضاء

وبِسائِرِ الأصحابِ مَنْ زَهِدوا الدُّنَا ***** ورَأَوْكَ سَعدَهُمُ بِغَيرِ خَفاءِ

ماالجَعفرىُّ يقولُ مدحاً طَيِّباً ***** فى خَيرِ مَنْ يمشى على الغبراءِ

ثُمَّ الصلاةُ عليكَ يا خير الورى ***** وكَذَا السَّلامُ مُنَوَّرٌ بضياءِ

والآلِ والأصحابِ مَا رَكْبٌ سَرى ***** نحو المدينةِ فى عظيمِ رَجَاءِ

بالأزهرِ المعمورِ شَعَّ ضِياؤها ***** مَنظومةٌ تَحكى نجومَ سَماءِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://algafaryhbcoomombo.forumegypt.net
 
ياربِّ صلِّ على النبىِّ وآله ***** وكذا السلام منوَّرٌ بضياءِ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الطريقة الجعفرية بساحة كوم أمبو :: الفئة الأولى :: السيرة الذاتية ومؤلفات وقصائد الشيخ صالح الجعفرى رضى الله عنه :: مدائح الطريقة الجعفرية الاحمدية المحمدية-
انتقل الى: